طباعة هذه الصفحة
السبت, 10 كانون2/يناير 2015 11:33

المليشيات المسلحة .

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(1 تصويت)

من وجهة نظرنا فإن ظواهر التسلح الميلشاوي تحت اي مسمى واي شعار كانت هي تغييب لدور الدولة ومؤسساتها لحساب افراد صدقت نواياهم ام كذبت بعدت مشاربهم ام قربت، إن هذا الأسلوب في التعاطي مع الواقع السوري من شأنه أن يفرغ الحالة الوطنية من مضمونها ويدخلنا في المحسوبيات الطائفية والدينية البغيضة وفي الشللية والاستزلام الذي نلمس مظاهره عبر الاستقواء وتبرير مظاهر الاتجار بالسلاح وبالسلع الضرورية لحياة الناس خاصة المازوت والغاز والبنزين وغيرها من المواد الضرورية لحياة الناس وأرى أن على الجهات صاحبة القرار أن توطد نفوذ مؤسسات الدولة المختصة بتحصين المواطن ضد هذه المظاهر عبر تأمين السلع الضرورية بطريقة مضمونة النتائج كأن يتم عبر بطاقات لثلاثة أشهر وغير قابلة للبيع أسوة بمادة السكر والمقننات .. ولكل المواد الضرورية

 إن مكانة ودور الرموز الدينية والاجتماعية على امتداد الارض السورية محفوظة عبر مواقفها ووطنيتها الحقة وعبر خدمتها لكل السوريين وليس من خلال الولاء لأي طائفة مع احترامنا لكل الرموز والشخصيات التي ميزتها مواقفها خلال السنوات الأربع الماضية . ونعتقد انه ليس بوسع أي رمز حقيقي ان يمثل ابناء المحافظة إلا إذا كان يأخذ بعين الاعتبار المصلحة الوطنية العليا.. إن من يمثل اي محافظة هو من يمثل الوطنيين في الموقف من حرمة دماء السوريين واعراضهم، والعمل على رأب الصدع فمهما كانت الاعتبارات والدواعي الأمنية فهي، من وجهة نظرنا، لا تبرر اللجوء الى تعبئة مجموعات من الشباب المتهور وتسليحها، تحت تبرير الخطر الداهم والدفاع عن النفس ويمكن ان تناط مثل هذه المهام بالجيش الشعبي أو بغيره من المؤسسات العسكرية لضرورة توحيد وتنظيم كل المجموعات التي تحمل السلاح واخراجها من التصنيفات المليشوية لأية جهة كانت

نحن هنا لا نخوّن أحداً ولا نشكك في صدق انتماء وولاء احد ولكننا نؤكد أن مصلحة السوريين في وطنهم العزيز المحصّن يجب أن تبقى فوق الجميع لأننا جميعاً كسوريين في مركب واحد وحتى لا نلاقي مصير الثيران الثلاثة حين لا ينفع القول: إنما أكلت يوم أؤكل الثور الأبيض

تمت قراءته 747 مرات آخر تعديل على الأحد, 11 كانون2/يناير 2015 20:15
منهال الشوفي

مدير موقع السويداء اليوم

كاتب وصحفي- شغل مهام مدير مكتب جريدة الثورة الرسمية في السويداء-أمين تحرير جريدة الجبل- مقدم ومشارك في إعداد عدد من برامج إذاعة دمشق

أصدر كتبابين (بيارق في صرح الثورة) مغامرة فلة -القصة الأولى من سلسلة حكايات جد الغابة

الموقع : facebook.com/mnhal.alshwfy